السبت, 26 أيار 2018  
11. رمضان 1439

تحليلات و ملفات ساخنة

د. محمد عبدالله تقي

 

فلسطينُ قلبُ الأُمَّـة الإسلامية وَالعربية وقِبلةُ المسلمين الأولى تقبع تحت سيطرة الاحتلال الإسرائيلي الذي دنس الأراضي المقدسة وقتل النساء والاطفال، وانتهك الحرمات حيث

تماهى حكام العرب مع الشيطان الأكبر أمريكا وإسرائيل، حتى تم تحويل احتلال اليهود لفلسطين عبار ة عن قضية يدار رحاها في مطابخ اليهود فيما يسمى بالأمم المتحدة إلى أن وصل الأمر مرحلة التطبيع والاعتراف بالاحتلال كدولة، ومن خلال أدواتها وعملائها وعلى رأسهم آل سعود.

استطاع اليهودُ غرْسَ الخلافات والمذهبية والحزبية عبر الحركة الوهابية والتي توغّلت في الجانب الديني، إضَافَةً لدعم الغزو الفكري والأخلاقي؛ لانتزاع الحمية من نفوس أبناء الأُمَّـة، وَخُصُوصاً فئة الشباب، وهذا ما حذّر منه السيد القائد في الكثير من خطاباته.

إننا في اليمن بالرغم من استمرار العدوان الأمريكي الصهيوسعودي نَعتبِرُ فلسطينَ قضيتنا الأولى، وبإذن الله قادمون لتحرير الأقصى بقيادة علَم الهدى قائد الأُمَّـة السيد المجاهد عبدالملك بدر الدين الحوثي حفظه الله.

صحيفة الأمة " PDF "

روح الشعر

 

  ضيف الله سلمان   مقامُك في دار العُلَى...
    قِفْ خَاشِعاً في حَضْرَةِ ((الصّمّادِ))واشْرحْهُ...