الخميس, 24 أيار 2018  
9. رمضان 1439

تحليلات و ملفات ساخنة

 

الحق نت | تقرير

 

أكد السيد القائد عبد الملك بدر الدين الحوثي أن العدوان على بلدنا اليمن ليس منفصلاً عن التأمر على واقع المنطقة بكله وعلى القضية الفلسطينية ذاتها .
وقال السيد في خطابه عقب تشييع الشهيد الرئيس الصماد ورفاقه السبت الماضي أن الأمة على مقربة من خطر كبير وهو تنفيذ ترامب لوعده للصهاينة بنقل سفارة أمريكا إلى القدس مشيراً إلى طبيعة الدور السلبي للنظام السعودي في التأمر على القضية الفلسطينية وعلى الشعب الفلسطيني .
وأوضح أن المؤامرة كبيرة جداً والمستفيد الأكبر والأول من هذا العدوان ومن المؤامرة على بقية بلدان المنطقة في كل بلدان المنطقة في سوريا في لبنان في العراق في بقية البلدان العربية، المستفيد الأول والذي من أجله كل هذه الأحداث والذي صمم وهندس هذه الحروب وهذه الأحداث هو الأمريكي والإسرائيلي وطبيعة الارتباط بالنظام السعودي والإماراتي ومن معهما بالأجندة الأمريكية والمؤامرات الأمريكية بات واضحاً وبات مكشوفاً بما لا حاجة للتحليل والحديث عنه.
ولفت قائد الثورة إلى أن الأحرار اليوم من أبناء الأمة يخوضون معركة التحرير معركة الحفاظ على ما بقي من كيان للأمة لمواجهة أكبر مؤامرة استهدفت فلسطين، استهدفت المقدسات، استهدفت المنطقة العربية بكلها، استهدفت الأمة الإسلامية بأسرها، مؤامرة التفتيت والتفكيك والإسقاط كلياً للكيان الإسلامي بما في داخله الكيان العربي والسعي بالوصول بالأمة إلى حافة الانهيار فيما يسهل لأعدائها الحقيقيين والرئيسيين السيطرة التامة عليها.

صحيفة الأمة " PDF "

روح الشعر

 

  ضيف الله سلمان   مقامُك في دار العُلَى...
    قِفْ خَاشِعاً في حَضْرَةِ ((الصّمّادِ))واشْرحْهُ...