السبت, 29 نيسان/أبريل 2017  
2. شعبان 1438

تحليلات و ملفات ساخنة

 

الحق نت  – متابعات

 

 

ادان مستشار رئيس الجمهورية الاستاذ  صالح الصماد الجريمة البشعة التي استهدفت الثوار في ميدان التحرير في منشور عبر صفحته في موقع التواصل الاجتماعي عبر تفجير انتحاري تسبب في استشهاد 47 شخص وإصابة أكثر من 130 مؤكداً بأن من يقف خلف هذه الاعمال الإجرامية هي جهات استخباراتية تحاول فرض مسارات تخدم مصالحها و وتعمل على ارباك المشهد السياسي وفرض وصايتها على الشعب اليمني.

 

الصماد حمل الرئيس هادي والأجهزة الأمنية المسؤولية بالدرجة الاولى بسبب ماقال تباطؤهم في تنفيذ التفاهمات التي تمت لتطبيع الوضع وفرض الامن في العاصمة صنعاء مؤكداً انه اذا لم تتحمل هذه الجهات مسؤوليتها فان اللجان الشعبية ستمضي بالتعاون مع كل الاحرار والشرفاء في تامين حياة المواطنين وملاحقة الادوات الاجرامية التي تقوم بتنفيذ هذه الاعمال الاجرامية.

 

نص المنشور من على صفحته في الفيسبوك :

 

ندين ونستنكر الجريمة البشعة التي استهدفت المتظاهرين السلميين في ميدان التحرير ونؤكد ان هذه الاعمال الاجرامية تقف وراءها جهات استخباراتية تحاول فرض مسارات تخدم مصالحها و وتعمل على ارباك المشهد السياسي وفرض وصايتها على الشعب اليمني

ونؤكد ان الاخ الرئيس واللجنة الامنية العليا يتحملون المسؤولية بالدرجة الاولى بسبب تلكؤهم وتباطؤهم في تنفيذ التفاهمات التي تمت لتطبيع الوضع وفرض الامن في العاصمة صنعاء

 

ونؤكد على انه اذا لم تتحمل هذه الجهات مسؤوليتها فان اللجان الشعبية ستمضي بالتعاون مع كل الاحرار والشرفاء في تامين حياة المواطنين وملاحقة الادوات الاجرامية التي تقوم بتنفيذ هذه الاعمال الاجرامية

الرحمة للشهداء والشفاء للجرحى ولا نامت اعين الجبناء .