الحق نت | سبأ

 

أقرت اللجنة المكلفة بقضية مشروع مطار صنعاء الدولي الجديد برئاسة وزير الشؤون القانونية الدكتور عبدالرحمن المختار في اجتماعها اليوم، رفع دعوى تعويض أمام القضاء اليمني ضد الشركة الصينية المنفذة للمشروع.

وفي الاجتماع الذي حضره وكيل وزارة النقل لقطاع النقل الجوي عبدالله العنسي ووكيل وزارة الشؤون القانونية أحمد الوشلي والوكيل المساعد لقطاع المطارات بالهيئة العامة للطيران المدني والأرصاد محمد الشريف ومدير مطار صنعاء الدولي خالد الشريف.. أكد وزير الشؤون القانونية رئيس اللجنة أحقية رفع دعوى تعويض على الشركة الصينية أمام القضاء اليمني كون حكومة الإنقاذ الممثل الرسمي للجمهورية اليمنية.

وأشار إلى أن الشركة الصينية أخلت بالعقد وتوقفت عن إكمال مشروع مطار صنعاء الدولي الجديد .. مبينا أن رفع دعوى تعويض جاء وفقا للعقد المتفق عليه بين الطرفين.

فيما أكد وزير النقل زكريا الشامي أهمية وضع آلية عمل قانونية لحفظ حق الدولة والمواطن.. لافتا إلى أن حكومة الفنادق تسعى لإنهاء قضية مشروع مطار صنعاء الجديد.

واستعرض الاجتماع الدعوى المرفوعة من الشركة الصينية على الجمهورية اليمنية أمام مركز تحكيم في الخارج والتدخلات التي يمارسها عملاء هادي في الخارج لإنهاء قضية مطار صنعاء الدولي الجديد مع الشركة الصينية.

وتطرق الاجتماع إلى الأسباب التي أدت إلى توقف مشروع المطار الجديد من قبل الشركة الصينية المنفذة.