الثلاثاء, 18 كانون1/ديسمبر 2018  
9. ربيع الآخر 1440

تحليلات و ملفات ساخنة

الحق نت| صنعاء

 

نظم اتحاد الإعلاميين اليمنيين ومؤسسة الشهيد بأمانة العاصمة ،اليوم الخميس 8 فبراير 2018م بقاعة مسرح الشهيد صلاح العزي ، فعالية بمناسبة الذكرى السنوية للشهيد ،تحت شعار" نحو جبهاتنا.. وفاءً لشهدائنا".


وفي الفعالية التي حضرها مستشار رئيس المجلس السياسي الأعلى الدكتور عبد العزيز الترب ، ووزير الإعلام ، عبد السلام جابر ، والناطق الرسمي للجيش العميد شرف لقمان،و رئيس الدائرة الإعلامية بالمؤتمر الشعبي العام ، طارق الشامي ، تم تكريم 40 شهيداً ,وجريحا من الإعلام الوطني والحربي .


وقال رئيس اتحاد الإعلاميين اليمنيين، عبد الله علي صبري ، أن هذه الفعالية تأتي في إطار الذكرى السنوية للشهيد ، وتقديراً للدور الكبير وتجسيداً ووفاء لتلك النجوم الساطعة من شهداء الإعلام الوطني والحربي،الذين جادوا بدمائهم وأرواحهم في سبيل الدفاع عن الوطن.


وأضاف صبري :" وفي يوم تكريم الشهداء ما عسانا القول لمن فازوا بالكرامة الأبدية في الدنيا والآخرة ، سوى ان الفضل كل الفضل لله وللدماء الزكية ،التي روت الأرض، وعطرت السماء ،وسطرت في صفحات التاريخ أروع ملاحم التضحية والفداء".


وأشار إلى أن اتحاد الإعلاميين اليمنيين، يقف إلى جانب المرابطين في جبهات العزة والشرف معبرين بلسان الشهيد والجريح لإيصال رسالة للعالم بالكلمة الحرة والبندقية .


وتابع صبري بالقول :" لسنا دعاة موت كما يتشدق المرجفون ، لكن إيماننا وكرامتنا ، توجب علينا إلا أن نحيا في سبيل الله أعزاء أحراراً، وما لم فباطن الأرض خير لنا من ظاهرها، ولسنا دعاة حروب كما يزعم المبطلون ، أيدينا كانت ومازالت ممدودة للسلام والحوار والمصالحة الوطنية ، فان كانوا أصحاب قرار- مرتزقة الداخل والخارج _ فليأتوا إلى كلمة سواء" .


وأشاد رئيس اتحاد الإعلاميين اليمنيين ، بدور مؤسسة الشهداء في هذه الفعالية ،لدعمهم وتعاونهم ودورهم الرائد في رعاية وتأهيل اسر الشهداء .

 

بدوره، عبر حمود شرف الدين مدير عام اذاعة سام اف ام في كلمته عن اسر الشهداء عن الفخر والاعتزاز بالشهداء الذين ارتقوا إلى منزلة عظيمة مع الأنبياء والصديقين وحسن أولئك رفيقا، مؤكداً أن الجميع لن يتوانى في تقديم المزيد من التضحيات فداء ونصرة للحق ودفاعا عن الوطن .

 

كما ألقيت في الفعالية كلمة عن مؤسسة الشهيد بأمانة العاصمة ، أكدت على دور المؤسسة الفاعل بالإسهام في رعاية أبناء الشهداء، سواء في الجوانب الحياتية أو التعليمية بكرامة وإباء وفاءً للشهداء ،الذين هم أكرم من الجميع حين قدموا أرواحهم.


تخلل الفعالية التي حضرها إعلاميين وأسر الشهداء، عرض فيلم قصير عن اتحاد الإعلاميين اليمنيين ودوره في مواجهة العدوان ، وكذا وصلات إنشادية وعرض عن مآثر الشهداء.