الثلاثاء, 18 كانون1/ديسمبر 2018  
9. ربيع الآخر 1440

تحليلات و ملفات ساخنة

الحق نت | خاص

 

 

قال السيد عبدالملك الحوثي أن مايجري في عدن من تطورات بأنها تطورات طبيعية كونها لاتخرج عن اتجاه اللعبة التي يمارسها العدوان في البلد وهي لعبة يستغل فيها أوراق متناقضة متباينة بما يخدم مصلحته .

 

وأضاف السيد عبدالملك الحوثي خلال خطاب متلفز مساء الجمعة بمناسبة الذكرى السنوية للشهيد بأن تلك الأحداث لايرى فيها أي مؤشر ايجابي تجاه المستقبل لقوى العمالة التي ارتمت للعدوان .

 

واعتبر السيد أن الاحداث الجارية في عدن فيها عبرة يفترض على الجميع أن يعو ، لكنهم في سكر شديد للمال السعودي والمال الاماراتي ولم يتركوا لأنفسهم فرصة أن يفهموا الوضع الذي هم فيه وأنه لن يوصل الى نتيجة  .

 

وأضاف السيد أن مافيه قوى العمالة بمختلف اتجاهاتهم ماهم فيه لم يوصلهم الى نتيجة الوضع المطلوب لهم ان يستمروا فيه هو قتال ضد بلدهم وتنازع فيما بينهم يساعد على استمرار حالة التنافس في من يقدم خدمة أكبر لصالح لقوى العدوان .

 

ووجه السيد عبدالملك الحوثي النصح لتلك القوى بالقول : أنصحهم أن يستذكروا وأن يتعقلوا ويتفهموا ان ارادوا الخير لأنفسهم ولوطنهم هو أن تتجه كل قوى الداخل الى الحوار والتفاهم على مبدأ العيش المشترك والشراكة والتعاون والتفاهم والحرية والاستقلال لهذا البد وأن يتقوا الله في أنفسهم وفي وطنهم .

 

وأكد السيد أن خيارنا كقوى مناهضة للعدوان هو التصدي له كموقف مسؤول وموقف حق تفرضه علينا إنسانيتنا وديننا وأخلاقنا وكرامتنا ونحن نسعى لأن نكون أحرارا وهذه مشكلتنا مع العدوان .