الثلاثاء, 25 أيلول/سبتمبر 2018  
14. محرم 1440

تحليلات و ملفات ساخنة

الحق نت | صنعاء

 

أفرجت الأجهزة الأمنية اليوم من السجن المركزي بصنعاء عن 206 من الموقوفين على خلفية أحداث فتنة مليشيا الخيانة في ديسمبر الماضي بناءً على قرار العفو الصادر عن رئيس المجلس السياسي الأعلى.

وخلال الإفراج أكد وزير الداخلية اللواء الركن عبدالحكيم الماوري أنه تم استكمال عملية الإفراج عن المحتجزين المدنيين على ذمة أحداث فتنة الخيانة لعدد 206 موقوفا بناءً على قرار العفو الصادر عن رئيس المجلس السياسي الأعلى.

وقال" سيتم الإفراج عن المحتجزين من العسكريين بالتنسيق مع وحداتهم العسكرية، وهناك ضمانات من خلال ما لمسناه من الموقوفين بالابتعاد عن كلما يسيء إلى الوطن وكل مؤامرة تستهدف أمنه واستقراره " .. مؤكدا أن يكون هذا الإفراج دافعا للجميع لتعزيز التلاحم والاصطفاف في مواجهة العدو الذي طال البشر والحجر والشجر.

كما أكد الوزير الماوري أن الأجهزة الأمنية بالمرصاد لأي شخص يسعى لزعزعة الأمن والاستقرار.. مبينا أنه تم الإفراج عن كافة المحتجزين من المدنيين وسيتم الإفراج عن الموقوفين العسكريين خلال اليومين القادمين.

فيما أشار أمين العاصمة حمود محمد عباد إلى أنه تم استكمال خروج كافة الموقوفين من المدنيين على ذمة أحداث الفتنة وذلك في إطار العفو الصادر عن رئيس المجلس السياسي الأعلى.

واعتبر إطلاق 206 من الموقوفين يؤكد الحرص على تعزيز عرى التلاحم بين أبناء الوطن الواحد وأن لغة التسامح والصفح والمشاركة هي القاسم المشترك الذي في رحابه وظله يعيش الجميع.

صحيفة الأمة " PDF "

روح الشعر

 

  عبدالحفيظ حسن الخزان   أنا طفلٌ يمنيٌ ظامي...
  معاذ الجنيد   البرُّ والبحرُ والأجواءُ...