الجمعة, 22 حزيران/يونيو 2018  
8. شوال 1439  Jumu'ah

تحليلات و ملفات ساخنة

الحق نت |

أشاد رئيس هيئة الأركان العامة اللواء الركن محمد عبدالكريم الغماري اليوم الأربعاء بالمواقف البطولية لمنتسبي القوات المسلحة واللجان الشعبية الميامين في مواجهة أعتى عدوان همجي وتحقيق الانتصارات النوعية في مختلف جبهات المواجهة دفاعاً عن اليمن ووحدته واستقلاله وعزته وشموخه.

 

إشادة رئيس هيئة الأركان جاءت خلال تدشينه ومعه نائبه اللواء الركن علي حمود الموشكي العام القتالي والتدريبي للعام 2018م تحت شعار "انفروا خفافاً وثقالاً".

 

وقال " إن العام التدريبي الجديد سيشهد تنفيذ العديد من الأنشطة والبرامج التدريبية القتالية بما يمكن من رفع قدرات المقاتلين والتصدي الحازم لقوى الشر والعدوان للدفاع عن الوطن الذي يتعرض منذ ثلاث سنوات لعدوان بربري من قبل تحالف الشر والعدوان الذي ارتكب أبشع الجرائم والحرمات ضد المدنيين"..لافتاً إلى أن الجيش واللجان الشعبية يخوضون معركة الدفاع عن الأرض والعرض في جبهات متعددة بما فيها جبهة الساحل الغربي التي تمتد مساحتها لأكثر من 1500 كم2.

 

وأكد اللواء الغماري أن الأبطال الميامين من المؤسسة العسكرية واللجان الشعبية ضربوا أروع ملاحم البطولة والفداء وينفذون مهامهم وواجباتهم الوطنية بمهارة عالية واحترافية قتالية متغلبين بعقيدتهم الإيمانية وعدالة قضيتهم على جحافل العدوان ومرتزقته، رغم تطور آلته الحربية المعادية وما تمتلكه قوى الشر والعدوان من إمكانيات، إلا أنها منيت بالهزائم على مدى أكثر من ألف يوم من العدوان أمام عزيمة وشجاعة المقاتل اليمني المدافع عن وطنه وشعبه.

 

وأضاف " نحن أصحاب قضية وطنية عادلة وقوى الغزو والاحتلال لا قضية لها، ونؤكد للجميع أننا دوماً وكما كنا سوياً في مقدمة الصفوف دفاعاً عن الوطن وسيادته واستقلاله ونحن متوكلون على الله وعلى صمود وثبات شعبنا وفي طليعته الميامين منتسبي القوات المسلحة واللجان الشعبية".

 

من جهته أكد نائب رئيس هيئة الأركان العامة أهمية التجنيد الطوعي ورص الصفوف لمواجهة قوى العدوان والتصدي لكل من يحاول المساس بسيادة وأمن واستقرار الوطن .. مشيراً إلى أن الشعب اليمني يلبي نداء الواجب الوطني الطوعي ورفد جبهات مواجهة العدوان انطلاقاً من المسؤولية الملقاة على عاتق أبناء الوطن.

صحيفة الأمة " PDF "

روح الشعر

 

  ضيف الله سلمان   مقامُك في دار العُلَى...
    قِفْ خَاشِعاً في حَضْرَةِ ((الصّمّادِ))واشْرحْهُ...