الثلاثاء, 23 كانون2/يناير 2018  
6. جمادي الأول 1439

تحليلات و ملفات ساخنة

الضالع –ماجد الكحلاني

 

قام وفد إعلامي صباح الأربعاء 9 مارس 2016م بزيارة عدد من المناطق في مديرية دمت بمحافظة الضالع برفقة مشرف المديرية ابو حسين الدريب وعدد من الشخصيات الاجتماعية والعسكرية .

 

 

 حيث تمكن الوفد من نقل صور حية من مواقع متعددة شملت ( الحقب، بيت اليزيدي، العرفان،، مجد القرين) ومناطق أخرى جنوب المدنية كان إعلام المرتزقة والعدوان السعودي الأمريكي قد زعم سيطرة مجاميع المرتزقة عليها وأسر عدد من جنود الجيش سيما في نقطة خاب الامنيه والتي تم زيارتها والتقاط صورا منها تدحض تلك الادعاءات الكاذبة.

 

 

 وخلال الزيارة التي شاركت فيها عدد من مندوبي وسائل الإعلام المحلية المناهضة للعدوان أكد مشرف المديرية ابو حسين الدريب ان قوى العدوان وابواقها تدأب كل يوم لفبركة أخبار كاذبة لتزييف الحقائق في محاولة لرفع نفسيات مقاتليهم من عناصر المرتزقة والتي أضحت تحت خط الصفر جراء تلقيهم دروسا وقتل وتنكيل في مختلف الجبهات والمواقع .

 

 

 وأضاف الدريب ان الكثير من الانتصارات الوهمية فقط نسمع عنها عبر وسائل أعلام الزيف والكذب منذ أشهر سوءا في المنطقة وغيرها مختلف الجبهات.  معتبرا ذلك محاولة لتجميل هزائم وانكسارات مرتزقة العدوان وعملائه في أكثر من جبهة ومعركة والتي تكبدوا فيها خسائر كبيرة في الأفراد والآليات .

 

 

 مشيراً في تصريح له : إلى أن الجيش واللجان الشعبية تمكنوا في وقت سابق من دحر مرتزقة العدوان من مواقع عده كانت تحت سيطرتهم وهي" دمت الجديدة، و القديمة، الحقب، بيت اليزيدي، العرفان، ناصيه، مظرح، جبل الصايم، جبل الحازم ومناطق أخرى تم دحرهم منها وتأمينها بالكامل حتى اللحظة .

 

 

 وأضاف ان العمليات النوعية لأبطال الجيش واللجان الشعبية أسفرت أيضاً عن دحر المرتزقة من معسكري قوى العدوان في المعزوب وخاض، خلال الفتره الماضية كما تم التصدي لمحاولات مستميتة وبائسة للالتفاف على بعض المواقع بعمليات نوعية مُني خلالها المرتزقة  بخسائر فادحة في صفوفهم وعتادهم. 

 

 

مجددا تأكيده عدم وجود اي شيء يذكر لما تسمى بالمقاومة أو سيطرتها على أي شبرا من تراب دمت ، وقال أن هناك تقدم متسارع للجيش واللجان وسيطرة كاملة على منطقة ناصة المحادية للمديرية.. وقد جاءت هذه الزيارة لدحظ أكاذيب وافتراءات إعلام العدوان ومرتزقته ولنقل الصورة الحقيقة للمواطن اليمني وللعالم ولكشف .

 

صحيفة الأمة " PDF "

روح الشعر

 

عبد الفتاح شمار ..لي على جرحي حكايا ..لا تضاهيها...
معاذ الجنيد لِقِتالِكَ احتاجوا السلاحَ...