الإثنين, 09 كانون1/ديسمبر 2019  
11. ربيع الآخر 1441

تحليلات و ملفات ساخنة

سرديات

خصوصية
خصوصية         محمد غبسي       على الأقل : هنالك ضريحٌ شاغر . لديَّ زوج من الأحذية المدنية . لديهم مفاتِح الجنة ، ولديَّ خارطة الحب . لديَّ من الحب ما يكفي لإعادة ...

اِقرأ المزيد...خصوصية

تراحيل
تراحيل           بلقيس الكبسي       أصبح في الوقت متسعاً لكل شيء.. لإعادة سرد الحكايات من أولها .. للعروض المتكررة .. فثمة أشياء تستفز التكرار بحاجة ماسة لإعادتها ...

اِقرأ المزيد...تراحيل

أقاصيص
أقاصيص          زيد الفقيه       (حبّ)   اشترى قريتهم.. بيوتها.. مواشيها.. زرعها.. الماء الذي يشربونه.. حتى أجسادهم. لكنه لم يستطع امتلاك مثقال ذرة حبا في ...

اِقرأ المزيد...

امرأة خلف الجدران
امرأة خلف الجدران         شيماء باسيد     (1)     كان الجدار قاسياً لم يفلح فضول  الطفلة اليتيمة  في حفره لم تفلح في رؤية النور بل رأت يوماً ما يد أخيها الأكبر ...

اِقرأ المزيد...امرأة خلف

 بقـايا .. ندوة!
 بقـايا .. ندوة!         أسماء المصري     ألقيتُ نظرة شاملة على القاعة .. تأكدت من أنه لم يعد يلزمها أي شيء، جلست منهكاً على بابها أنتظر، وبينما أنا كذلك، راق لي أن ...

اِقرأ المزيد... بقـايا ..

ثلاث قصص جامحة جدّاً
ثلاث قصص جامحة جدّاً         خالد الحيمي       الحرب في استراحة قصيرة   لم تنته الحرب بعد، هي فقط تلعق أصابعها بعد وجبة عشاء دسمة، وتبحث عن مكان مناسب؛ لتضطجع ...

اِقرأ المزيد...ثلاث قصص

دمعتان
دمعتان       ميمونة عبدالله     قالت له وهي تحني كتفها يتشبّث به لينهض : ستكبر يوماً يا ولدي ويشتدّ عودك .. وأضافت : سأسند حينها يدي على كتفك وأنا عاجزة كما أنتَ ...

اِقرأ المزيد...

ما زلت أنتظر عودته
ما زلت أنتظر عودته         تيسير السامعي       لا أدرى لماذا اختار الجلوس إلى جوارى في أول يوم دراسي, ربما لأن أمه صاحبة أمي وكثيراً ما تأتى إلى بيتنا لتساعدها في ...

اِقرأ المزيد...ما زلت

سيرة احتراق
سيرة احتراق         يوسف فضل       احتدمت المعارك في الليل البهيم الماطر. كان الجند على استعداد للانغمار بمشاهد تراجيديا ترهق النفس بسوداويتها.   ثابروا على ...

اِقرأ المزيد...سيرة

التصاق
التصاق           سالم الحميد       ربما تجرعتك لحظة مخاض مجبرة عليه ، فتقتطع جزءا منها لتكون أنت ، تحاول الخروج من تلك الشرنقة التي أحاطتك ، وحملتك وهنا وكرها ، ...

اِقرأ المزيد...

غربان تحدِّق في المرايا
غربان تحدِّق في المرايا         عبدالمجيد التركي           الصالة الصغيرة تحوَّلت إلى ملعب كرة.. امتلأت عتبات الأبواب بالمتفرجين، أطلُّ من باب الغرفة لأراقب ...

اِقرأ المزيد...غربان

صحيفة الأمة " PDF "

روح الشعر

 

  عبدالحفيظ حسن الخزان   أنا طفلٌ يمنيٌ ظامي ....
  معاذ الجنيد   البرُّ والبحرُ والأجواءُ تستعِرُ...

فكر و نقد

فنون و تشكيل

لقاءات و استطلاعات ثقافية

عرض كتاب