الإثنين, 09 كانون1/ديسمبر 2019  
11. ربيع الآخر 1441

تحليلات و ملفات ساخنة


ليتني قطرةٌ


لا تصالح جداولها

إن أتى طائر سبقته إلى حلقهِ

قبل أن يرفع الماء منقاره

أو يعود قنوعاً ببعض الخرير!



ليتني قطرةٌ

إن رأت وردةً

صعدت بين أغصانها

كي تُفجِّر أكمامها

وتفوح عبير!



ليتني قطرةٌ

لا قرار لها

لا تخادعها ثرثرات النوافير

ترمي بها كل حينٍ إلى أجلٍ

عرفتهُ وسمّتهُ

ثم تُحطمها

فتموت

لتولد في حوضها من جديد!

ليتني قطرةٌ

تُطعم الوهم بعض الحقيقة

تغسل وجه السراب بأفيائها

ترفض العيش في جرّةٍ لشيوخ القبائل!



ليتني قطرةٌ

لا تصيرُ إلى رحمٍ لبعوضة الأنوفلس!


ليتني قطرةٌ!

ليس حُلماً حرياً بأن أدعيهِ

سوى ليتني قطرةٌ

قافُها قلقٌ

طاؤها طافحٌ

راؤها راسخٌ

تاؤها توقها للخروج من الدائرة.

 

 

علي الفهد

 

صحيفة الأمة " PDF "

روح الشعر

 

  عبدالحفيظ حسن الخزان   أنا طفلٌ يمنيٌ ظامي...
  معاذ الجنيد   البرُّ والبحرُ والأجواءُ...

فكر و نقد

فنون و تشكيل

لقاءات و استطلاعات ثقافية

عرض كتاب