الحق نت - متابعات


أعلن الأمير سعود الفيصل وزير الخارجية السعودي اليوم الأربعاء أن المملكة ستقدم 3.25 مليار دولار لدعم التنمية في اليمن وذلك خلال الاجتماع الوزاري الثالث لمجموعة أصدقاء اليمن المنعقد حاليا في الرياض.

وقال الأمير سعود الفيصل: “الجمهورية اليمنية تواجه في الوقت الراهن وضعاً اقتصادياً وإنسانياً وسياسياً وأمنياً صعباً ومعقداً يضعها في أزمة اقتصادية وإنسانية غير مسبوقة. فخلال العام 2011م زادت حدة التحديات الاقتصادية والاجتماعية والأمنية نتيجة تداعيات الأحداث الأخيرة التي شهدتها الساحة اليمنية”.

وأضاف:”حرصاً من المملكة على أمن واستقرار ونمو اليمن الشقيق فإنها ستقدم مبلغ 3.25 مليار دولار مساهمة منها في دعم المشاريع الإنمائية التي سيتم الاتفاق عليها من الجانب اليمني وفق الخطة الانتقالية المقدمة من الحكومة اليمنية لاجتماعنا هذا , وتشمل دعم كافة القطاعات الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والتنموية إلى جانب تمويل وضمان صادرات سعودية ووديعة في البنك المركزي اليمني.

الجدير بالذكر أن المملكة قدمت لليمن منحة في مؤتمر لندن للمانحين بلغ قدرها مليار دولار تم تخصيصها لمشاريع إنمائية عن طريق صندوق التنمية السعودي منها مشاريع متعثرة وأخرى مجمدة في مجال الطرقات في محافظة صعدة بسبب عدم وفاء السعودية بالتزاماتها وحرص السلطة في اليمن على إعاقة تنفيذ أي مشاريع تنموية لمحافظة صعدة في سياق مسلسل الاقصاء والحرمان الذي تمارسه السلطة على أبناء المحافظة في عقاب جماعي على ذنب لم يرتكبوه أو تتضح له ملامح.