الأربعاء, 16 آب/أغسطس 2017  
23. ذو القعدة 1438

تحليلات و ملفات ساخنة

 الحق نت - متابعات 
 
 
قال المهندس صادق الشامي مدير عام مركز صوت الحياة للسمعيات ان العراقيل التي يواجهها القطاع الطبي في اليمن كثيرة يتمثل أهمها في صعوبة استيراد الأدوية والأجهزة المستلزمات الطبية .
 
وأوضح الشامي لوكالة يقين للانباء  أن استيراد السماعات يواجه صعوبة بالغة جدا، بسبب ظروف الحصار على اليمن، بحيث يتم نقلها من سويسرا جواً إلى الأردن وثم السعودية، وبراً من السعودية حتى تصل إلى اليمن، فيما كانت السماعات في السابق تصل خلال أسبوع من تاريخ الطلب.
 
وأكد الشامي  ان أسعار السماعات ثابتة من قبل الشركة الأم في سويسرا، لكن مشاكل النقل وصعوبات التوصيل تجعل ثمن السماعة يتضاعف مرة ونصف.
 
وحول اثار العدوان والقصف المستمر على اليمن من قبل تحالف العدوان بقيادة السعودية منذ اكثر من عام واستهدف مباني واحياء سكنية أثرت بشكل كبير على الأطفال والنساء تحديداً بصورة أكبر.
 
وكشف الشامي  أن المركز استقبل حالات كثيرة خلال الفترة الحالية، بحيث وصلت بعض الحالات التي فقدت السمع نهائياً بسبب أصوات التفجيرات، وهناك حالات أخرى أصيبت بمرض السكر.
 
يوجد حالات قريبة من منطقة نقم تضررت بسبب أصوات الإنفجارات والصواريخ وفقدت السمع نهائياً بسبب تمزق العصب السمعي، كحالة الطفلة هديل والطفل محمد، ولم تجدي السماعات نفعاً في مثل حالاتهم ويحتاجون لإجراء عمليات خارج اليمن، كعمليات زراعة القوقعة وسعرها يتجاوز الأربعين ألف دولار.
 
وأكد حرص مركز الحياة واستمراره في المساهمة المجتمعية خاصة في ظل الأوضاع التي تمر بها بلادنا خلال الفترة الحالية، لافتا الى ان المركز يقوم بتوزيع عدد من السماعات مجاناً للفقراء والمعوزين بشكل سنوي. 
وأشار الى ان المركز وهو وكيل لأفضل شركتين في العالم، شركة (Phonak) السويسرية، وشركة (Oticon) الدانماركية، يعمل بالتنسيق والتعاون مع عدد من منظمات المجتمع المدني كالمنتدى اليمني للأشخاص ذوي الإعاقة وكذا بعض الدوائر الحكومية من أجل توفير عدد من السماعات للفقراء، إضافة الى التعاون في ذلك مع بعض الشركات مثل يمن موبايل وتوتال اللتين قامتا في فترة سابقة بشراء عدد من السماعات وتوزيعها للفئات المُعدمة التي لا تتمكن من شراء هذه السماعات.
 
وقال كنا قد قدمنا في فترات سابقة عدد من المشاريع بالتعاون مع منظمات داخلية وخارجية وشركات لتبني توزيع سماعات مجانية للمحتاجين، لكن الأحداث الأخيرة جاءت وعطلت هذه المشاريع.
 
كما أكد حرص المركز على خدمة المريض او العميل بحيث يوفر ضمانات للسماعات لمدة عامين لاي خلل وضمان خمس سنوات لتوفير كامل لقطع الغيار، لافتا الى ان المركز لديه فريق صيانة متخصص ومؤهل ويحمل خبرات غير عادية، ونقوم بتأهيل كادر الصيانة سنوياً بخمس إلى ست دورات خارج اليمن لمواكبة صيانة السماعات الجديدة التي يتم إنتاجها من قبل الشركة الأم في سويسرا.
 
* نقلا عن وكالة يقين للانباء 

صحيفة الأمة " PDF "

روح الشعر

 

  قصيدة  الموت لإسرائيل  للشاعر الكبير مظفر...
    ثلاثة مشاهد للحسين ثائراً _____    صلاح...

فكر و نقد

فنون و تشكيل

لقاءات و استطلاعات ثقافية

عرض كتاب