السبت, 22 أيلول/سبتمبر 2018  
11. محرم 1440

تحليلات و ملفات ساخنة

 

 

 


بعد رحلة استمرت عشر سنوات، من المقرر أن تنهي المركبة الفضائية الأوروبية روزيتا سباتها اليوم الاثنين وتستعد لمهمة غير مسبوقة للدوران حول مذنب وإرسال مسبار إلى سطحه.

قالت وكالة الفضاء الأوروبية في تقرير نشر على موقعها على شبكة الانترنت إنه من المقرر أن ينطلق المنبه الموجود على متن روزيتا الساعة العاشرة تماماً بتوقيت جرينتش اليوم الاثنين 20 يناير/كانون الثاني، لكن المركبة الفضائية ستستغرق قرابة سبع ساعات لتسخين معدات ملاحة تعقب النجم الخاصة بها وتطلق دفاعات صاروخية لتقليل سرعة دورانها وتشغيل جهاز الإرسال الخاص بها وترسل رسالة إلى الأرض.

وقالت وكالة الفضاء الأوروبية إن فرق المراقبة الأرضية تأمل في الحصول على تأكيد إنعاش روزيتا. والمركبة الفضائية التي تحمل على متنها مسبار الفضاء فيلي الذي يصل وزنه نحو 100 كيلوجرام، كانت في سبات في معظم السنوات الثلاثة الماضية لتوفير الطاقة. ومن المقرر أن تصل إلى مذنب يصل قطره أربعة كيلومترات يطلق عليه اسم 67بي/تشوريوموف-جيراسيمنكو في أغسطس/آب.

وستكون من بين المهام الأولى لروزيتا الكشف عن موقع هبوط مناسب لمسبار فيلي. والعلماء حريصون بشكل خاص على إجراء تجارب كيميائية عضوية على عينات يتم الحصول عليها من داخل جسم المذنب. وأنفقت أوروبا مليار يورو (1.35 مليار دولار) على المهمة التي من المقرر أن تستمر على الاقل حتى نهاية 2015.



المصدر : رويترز

 

 

 

صحيفة الأمة " PDF "

روح الشعر

 

  عبدالحفيظ حسن الخزان   أنا طفلٌ يمنيٌ ظامي...
  معاذ الجنيد   البرُّ والبحرُ والأجواءُ...