الثلاثاء, 18 أيلول/سبتمبر 2018  
7. محرم 1440

تحليلات و ملفات ساخنة

 

 

 

تعرض موقع التواصل الاجتماعي "سكايب" للقرصنة من جانب مجموعة تطلق على نفسها "الجيش الإلكتروني السوري".

وقامت المجموعة بنشر رسائل رافضة للتنصت، ومن بينها رسالة تدعو إلى عدم إستخدام خدمات البريد الإلكتروني لشركة "مايكروسوفت" التي تملك "سكايب". وجاء في رسالة "يراقبون حساباتكم ويبيعون هذه البيانات إلى الحكومات". وتأتي عملية القرصنة هذه بعد الكشف مؤخرا عن برامج مراقبة تديرها هيئات استخبارات أمريكية.

ونشر القراصنة على حساب تويتر لموقع "سكايب" وعلى مدونة الموقع: "لا تستخدم خدمات البريد الإليكتروني لمايكرسوفت (هوتميل وأوتلوك)، فهم يراقبون حساباتك ويبيعون البيانات إلى الحكومة." وأزيلت هذه الرسالة بعد ذلك.
وأقرت شركة "سكايب" بتعرضها للقرصنة، لكن قالت إنه "لم تتعرض أي معلومات خاصة بالمستخدمين لأي مخاطر".

واستهدفت الجيش الإلكتروني السوري شركات إعلامية أخرى عديدة، منها هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" و"سي إن إن" و"الغارديان".

 

 

 

صحيفة الأمة " PDF "

روح الشعر

 

  عبدالحفيظ حسن الخزان   أنا طفلٌ يمنيٌ ظامي...
  معاذ الجنيد   البرُّ والبحرُ والأجواءُ...