الأحد, 22 نيسان/أبريل 2018  
6. شعبان 1439

تحليلات و ملفات ساخنة

 

 

 

كشفت تقارير صحفية روسية عن وجود نية لدى السلطات الروسية بحظر إستخدام الهواتف الذكية المصنعة خارج روسيا، مثل هواتف آيفون وسامسونغ، على المسؤولين وكبار الموظفين خوفا من عمليات تنصت محتملة.

ويتوقع أن يُلزم المسؤولين الروس باستخدام هاتف "يوتافون"،  أول هاتف ذكي روسي خشية تسرب معلومات حساسة، إذ تسعى المؤسسات الأمنية بالبلاد لتعزيز معايير الأمان التي يجب أن يلتزم بها كبار مسؤولي الدولة.

ولاقت الفكرة بالفعل ترحيبا من قبل كثير من أعضاء مجلس الدوما الروسي، الذين أبدى بعضهم إستعداده لاستبدال الهواتف الذكية المتقدمة المصنعة خارج روسيا بالهواتف الروسية الأقل من ناحية الإمكانيات، بحسب صحيفة "إزفيستيا" اليومية الروسية.

وتأتي هذه الأنباء بعد ظهور فضيحة التجسس الأميركية على مستخدمي الإنترنت، التي تضمنت أيضا التنصت على مكالمات رؤساء العديد من الدول حول العالم.

يشار إلى أن رئيس الوزراء الروسي "ديميتري ميدفيديف" بدأ فعلا باستخدام هاتف "يوتافون" الروسي، الذي يعتبر الأول بالعالم المزود بشاشتين.

المصدر/مواقع انترنت

 

 

 

صحيفة الأمة " PDF "

روح الشعر

 

  معاذ الجنيد كأنَّ ( عصا موسى ) بِكفِّكَ يا ( بدرُ...
  عبدالحفيظ الخزان*   لاقى "الحسينُ بنُ بدر الدينِ"...